انت هنا : الرئيسية » عالم النشر » «الشارقة للكتاب» يبحث معوّقات الترجمة

«الشارقة للكتاب» يبحث معوّقات الترجمة

11نظم معرض الشارقة الدولي للكتاب، صباح اليوم، في اختتام معرض لندن للكتاب ندوة بعنوان «كيفية تسهيل عملية الترجمة بين الناشرين العرب ومجتمعات النشر الدولية»، لبحث المعوقات الثقافية المشتركة وكيفية التغلّب عليها، ويشارك في الندوة خمسة من
الناشرين العرب والأجانب. ويقدم خلالها مدير معرض الشارقة للكتاب، أحمد بن ركاض العامري نبذة عن منحة الترجمة، والنتائج التي حققتها منذ إطلاقها في عام 2011، تحت اسم «صندوق منحة معرض الشارقة الدولي للكتاب للترجمة والحقوق»، فيما يناقش المتحاورون عدداً من القضايا المتعلّقة بالترجمة والنشر والحقوق الأدبية، وأوجه التشابه والاختلاف بين سوق النشر في العالم العربي والغرب، وكيفية تذليل العقبات التي تواجه الناشرين العرب، عند رغبتهم في الحصول على حقوق ترجمة الكتب الصادرة بلغات أخرى.

ويواصل معرض الشارقة مشاركته في معرض لندن للكتاب، الذي يحظى بمشاركة أكثر من 1500 ناشر دولي، وتتخلله نحو 220 ندوة وورشة واجتماعا حول مختلف القضايا المتعلّقة بعالم النشر، حيث يشارك وفد معرض الشارقة للكتاب في نحو 30 اجتماعاً مع ممثلي عدد من دور النشر الرائدة في العالم، كما يحضر الوفد عدداً من حفلات التعارف التي تنظمها دور النشر البريطانية، إلى جانب زيارات ميدانية لبعض الدور للتعرف إلى استراتيجياتها في عالم النشر.

وحضر وفد معرض الشارقة، خلال دورة معرض لندن، حفل توزيع جوائز التميّز في صناعة النشر الدولية، التي ينظمها معرض لندن للكتاب بالتعاون مع اتحاد الناشرين في المملكة المتحدة، ويسعى من خلالها إلى تكريم أصحاب الإنجازات العالمية في مجال صناعة النشر. وترأس الوفد مدير معرض الشارقة للكتاب، أحمد العامري، ويضم رئيس قسم التسويق والمبيعات، سالم عمر سالم، وتنفيذي الشؤون الخارجية، موهان كومار، وإداري المبيعات الدولية في المعرض، فيصل النابودة.

وقال أحمد العامري إن «المعرض أعد برنامجاً حافلاً بالاجتماعات واللقاءات الثنائية والزيارات الميدانية مع مجموعة من الناشرين الدوليين، وممثلي مجموعات مهنية وتجارية تعمل في مجال النشر والتوزيع وبيع وشراء الحقوق الأدبية، بهدف تبادل الخبرات معها، والاطلاع على أفضل الممارسات المتبعة في هذه المجالات»، مشيرا إلى أن معرض الشارقة الدولي للكتاب، وفي إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، يسعى إلى تعزيز التواصل بين الناشرين في مختلف دول العالم، وتقديم كل التسهيلات الممكنة لضمان مشاركتهم في الدورات المقبلة من المعرض، إلى جانب الاستفادة من خبراتهم وآرائهم في تطوير البرنامج المهني الذي ينظمه معرض الشارقة الدولي للكتاب في كل عام، ويشارك فيه عشرات الناشرين العرب، بغرض تطوير مجال عملهم.

وأضاف «يتمثل جوهر مشاركتنا في الدورة الحالية من معرض لندن للكتاب في توطيد علاقات التعاون بين معرض الشارقة الدولي للكتاب والناشرين من كل أنحاء العالم، ونحن سعداء بمشاركتنا في هذا المعرض الذي يشكل منصة لتبادل الآراء والخبرات حول القضايا المرتبطة بصناعة النشر، ونريد أن نستفيد من خبرات دور النشر البريطانية والأجنبية، والتي يعمل بعضها في هذا المجال منذ أكثر من 100 عام، في تعزيز نجاح معرض الشارقة والفعاليات والبرامج المصاحبة له».

وأضاف «نتطلع إلى مشاركة هذه الدور في معرض الشارقة الدولي للكتاب ومهرجان الشارقة القرائي للطفل، وكذلك نريد أن نمنحهم فرصة الحصول على منحة الترجمة التي تساعدهم على ترجمة أعمالهم إلى اللغة العربية، وبالمقابل نتطلع إلى التعاون معهم في ترجمة بعض الأعمال العربية إلى اللغة الإنجليزية وغيرها من اللغات». وعقد العامري على مدى اليومين الماضيين، لقاءات ثنائية مع عدد من كبار الناشرين الدوليين، من أبرزهم مديرة مركز النشر التابع لكلية الدراسات المستمرة والمهنية بجامعة نيويورك، أندريا تشامبرز، ورئيس وحدة الإعلام في جمعية السيارات البريطانية، الناشر ديفيد واتشس، ومدير المبيعات في مجموعة أوروم للنشر، أدريان غرين وود، وجون إنغرام وفيل أوليلا، من مجموعة إنغرام، التي تعتبر من أكبر شركات النشر والتوزيع والتسويق على مستوى العالم.

وتم خلال هذه اللقاءات مناقشة عدد من القضايا المتعلقة بعالم النشر، وبحث سبل تذليل العقبات بين الناشرين العرب والأجانب، وتعزيز التعاون بينهما، إضافة إلى تحفيز هذه الدور على المشاركة في معرض الشارقة الدولي للكتاب، سواءً من خلال أجنحة العرض أو الندوات الثقافية التي تتخلل المعرض أو في البرنامج المهني للناشرين الذي ينظمه معرض الشارقة.

وحضر وفد معرض الشارقة للكتاب عدداً من حفلات التعارف التي نظمتها دور النشر، بهدف توطيد العلاقات مع العاملين في مجال النشر، وتبادل الخبرات معهم، وشملت حفل دار النشر «إيما»، ودار «سيفرن»، وحفل مجموعة «إنغرام»، إلى جانب الحفل الجماعي الذي نظمه الناشرون الكوريون المشاركون في المعرض، واللقاء المشترك مع الناشرين القادمين من جمهورية جورجيا، وشكلت هذه المناسبات والزيارات فرصة لمزيد من التواصل مع الناشرين والاطلاع على تجربتهم والتعرف إلى إصداراتهم.

نقلا عن: الامارات اليوم

عن الكاتب

عزيزي زائر المدونة أشكرك على تلطفك بالمحافظة على النقاش الهادئ و المتزن و الهادف للإستفادة و الإفادة. تحياتي ... ياسر

عدد المقالات : 100

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2013 لـ: ياسر الغسلان. من تطوير: Creative Unit

الصعود لأعلى